المقالات والاخبار > بيانات > دلالة نجاح السبسى رئيسا لتونس

دلالة نجاح السبسى رئيسا لتونس

نشرت بواسطة admin في 23-Dec-2014 15:00 (586 عدد القراءات)
حركة الديمقراطية الشعبية المصرية
دلالة نجاح السبسى رئيسا لتونس
تابع الشعب المصرى الانتخابات الرئاسية التونسية خاصة فى مرحلتها الثانية بين مرشح حزب نداء تونس المدنى ومرشح الإخوان المسلمين المنصف المرزوقى. وقد سعد شعبنا بهزيمة ممثل الإخوان التونسى أمام مرشح مدنى حتى لو كان يمينيا. لأن القضية الآن فى تونس كما كانت فى مصر أيام حكم الإخوان الإسلامى ليست بين يمين ويسار ولكن بين الشعب التونسى كله بفرقائه السياسيين من اليمين والوسط واليسار وبين تنظيم إسلامى إرهابى يعادى الشعب كله متحالفا مع القوى الإسلامية الأخرى التى هى يمين اليمين والإقليمية بتعاضد قطر وتركيا وتأييد الإمبراطورية الأمريكية الفاشل مشروعها فى حكم مصر وتونس وإن كان مستمرا بوجوه أخرى على المستوى الاستراتيجى. لقد قال شعب تونس كما قال شعب مصر فى 30/6/2013 لا للحكم الدينى. لا للإسلام السياسى. لا للإخوان والسلفيين وكل الكذابين أعداء الشعب. وحركتنا وهى تفرح مع شعبنا التونسى وتسعد معه لسقوط المرزوقى اكثر من فرحتها بنجاح السبسى تهنئ الشعب التونسى المتحضر صاحب النضال ضد الاستعمار الفرنسى على اختياره الديمقراطى. وترجو له التقدم على طريق الحريات وحقوق الطبقات الشعبية الاقتصادية والاجتماعية لتأخذ الجماهير حقها فى ثروة البلاد ودخلها وتوزيعه توزيعا عادلا ينحاز لأوسع الجماهير خاصة الطبقة العاملة التونسية المنظمة والمنتظمة فى أحزاب عمالية وجماهيرية لتتقدم بعد هزيمة الفاشية الدينية لتبنى مجتمع العدالة والتقدم مؤيدا من حركتنا وكل الحركات الوطنية الديمقراطية الشعبية والتقدمية. أساسه قطع رابطة التبعية لأمريكا والصهيونية والرأسمالية العالمية.
وهكذا يفشل مشروع حكم الإخوان الفاشى الرجعى/الأمريكانى الصهيونى فى تونس كما فشل فى مصر وكما هو مفضوح ومرفوض فى كل البلاد العربية وكما سيفشل وينهزم فى سوريا وليبيا رغم ضراوة المواجهة.
وعاش كفاح الشعب التونسى وشعب مصر والشعوب العربية.
23/12/2014
حركة الديمقراطية الشعبية المصرية

تنقل بين الموضوعات
الموضوع السابقة الأزمة تتصاعد ..و الأفق مسدود لا لتشريد عمال الموضوع السابقة
تقييم 1.82/5
تقييم: 1.8/5 (73 تصويت)
التعليقات تخص صاحبها ولا تخص ادارة الموقع
الكاتب الموضوع